المقالات

من فجّر لبنان ولماذا يستمر التفجير فيه وفي غيره؟ مقولة في أصل الأسباب

"غارقة حتى رأسي في تصنيع الملوك والحكام" بهذه الجملة أجابت جروترد بل على محادثة عائلية إثر نشاطها وحضورها الفاعل في مؤتمر القاهرة الذي عقد في 12 آذار- مارس 1921.  وكما ينقل بتفصيل شديد كل من كارل ماير وشارلين بلير بريزاك في كتابهما الهام، صناع الملوك اختراع الشرق الأوسط الحديث، لم …

أكمل القراءة »

سؤال الهوية… سورية الباحثة عن هوية ثقافية

  من نحن؟  سوريون، عرب، مسلمون، هل ننتمي لقومية أم اثنية أم دين؟ هل نحن مدينيون أم ضيعجيون ريفيون؟ هل نحن أياً من ذلك أم كل ذلك. هل ننتمي للتاريخ والتراث، والمستقبل المتفاعل معهما؛ أم ننتمي للعولمة والأممية العالمية؟ يتميز سؤال الهوية بأنه سمة عامة للزمن الذي نعيشه، وكل زمن. …

أكمل القراءة »

السياسة الناعمة الروسية في الشرق الأوسط: “كونوا معنا – وابقوا كما أنتم”

لطالما أُثيرت مناقشات حول القوة الناعمة لبلد ما بسبب أزمات السياسة الخارجية أو الحاجة الملحة لتجديد المؤسسات المسؤولة عن تصميم مثل هذه القوة. ويعد الجدل حول فعالية القوة الناعمة الروسية في "الشرق الأوسط" في دوائر الصحافة والمختصين مؤخرًا مثالًا على كليهما. ويتضح أن الإنجازات النظرية للباحثين الروس والأجانب في مجال …

أكمل القراءة »

السمات الأساسية للحكم الانتقالي: مع الإشارة إلى قرار مجلس الأمن الدولي 2254

يُعدُّ الحكم الانتقالي نوعاً من الحكم يظهر إلى الوجود كسلطة يفرضها الواقع في الدول التي تشهد تحولات جذرية سياسية واجتماعية واقتصادية،  وذلك بالقضاء على النظام القانوني السابق وبالتمهيد لإحلال نظام قانوني جديد، أو هو حكم يفرضه واقع الثورة  بالانتقال من حكم تسلطي قمعي خلافي إلى حكم ديمقراطي رشيد. فالحكم الانتقالي …

أكمل القراءة »

رامي مخلوف والطائفة: الرصيد الأخير للأسد

ربما يكون التوصيف المختصر لشخصية حافظ الأسد هي مقولة بأنه: “يعرف من أين تؤكل الكتف”، لتميّزه بالحنكة والبراغماتيه والقدرة على توجيه الأمور نحو تحقيق مآربه، مستخدماً في ذلك أقصى درجات الميكافيلية ومبدأ الغاية تبرر الوسيلة، والشواهد على ذلك كثيرة -خلال حياته السياسية الممتدة من ستينات القرن الماضي مروراً بالانقضاض على …

أكمل القراءة »

مفترضات العملية السياسية في الحل السوري

ليست المشكلة في القضية السورية هي كتابة الدستور أو صناعته، ذلك أن كتابة الدستور هي واحدة من جزئيات الحل، بالإضافة إلى كونها مرحلة متقدمة من العملية السياسية، وعلى فرض الانتهاء من كتابة الدستور، فالرأي مستقر في الأوساط القانونية أن صناعة الدساتير لا تصنع سلماً مجتمعياً في الدول التي اندلعت فيها …

أكمل القراءة »

الدراسات العابرة للمعرفة “المستقبليات”: الأزمنة ما بعد العادية

بنظرة على أبرز الأفكار التي تناولها كتاب الفيلسوف الفرنسي فرانسيس بيكون (أطلنطس الجديدة) الذي نشر العام  1627م، سنجد فيه تصوراً لمجتمع مثالي معتمداً على قيمة عظمة الإنسان، وهو بذلك يعارض رؤية توماس مور التي تجعل من الفرد مجرد تابع للمجتمع، فـبيكون يعتمد بشكل كلي على الفرد والتطور العلمي الذي يحقق …

أكمل القراءة »

عقود النفط الأمريكية الآجلة: مغزى القيمة السالبة

  شهدت أسواق النفط خلال الفترة القريبة تطورات غير مسبوقة، حيث انخفضت الأسعار لمستويات قياسية، كما وصلت عقود النفط الآجلة الأمريكية لما دون الصفر، في حدث تاريخي لم يشهده السوق الأمريكي لعقود النفط الآجلة منذ أوائل ثمانينات القرن الماضي. الإنتاج والاستهلاك العالمي للنفط بلغ حجم الإنتاج العالمي للنفط وفقاً لتقرير …

أكمل القراءة »

حق التدخل لصالح الإنسانية ( الحالة السورية نموذجاً لشرعيته )

يكون التدخل لصالح الإنسانية عندما تمارس الدولة على مواطنيها الأعمال البربرية من قتل وتدمير وتهجير واضطهاد وعنف، إذ في هذه الإحوال يُثار التساؤل حول مدى شرعية  تدخل دولة أو عدة دول – و بالقوة المسلحة – في شؤون تلك الدولة لحماية الأفراد فيها. والحالة السورية تعدّ نموذجاً واقعياً ومجالاً لتطبيق …

أكمل القراءة »